وزيرة المالية توضح حقيقة تغيير العملة في السودان

0 73

وزيرة المالية توضح حقيقة تغيير العملة في السودان

نفت وزارة المالية والتخطيط الإقتصادي هبة ممحمد على أي إتجاه لتغير العمله و قالت ستكون هناك معالجات للمشالكل الجوهرية ، وأن تغيرها في الوقت الراهن (كتغير الفستان من الخارج ليس الا) كشفت عن وجود العديد من الطرق و السياسات المثلى والواعية ، بتكلفة زهيدة خاصة و أن تكلفتة تغير العملة تحتاج لمبلغ 600 مليون دولار .

وصفت السودان بالدولة (المفلسة ) مشيرة لمعاناتة الكبيرة لجلب الدقيق فضلاً عن عدم القدرة على إستيراد الدواء، وأكدت وزيرة المالية والتخطيط الإقتصادى هبة ممحمد على على معاناتهم الكبيرة من العائد الضريبي ،مشيرة للعمل الجاري لمعالجتة ،موضحة أن العجز النقدي شهرياً أكثر من 10 مليون جنية ،كما أشارت لتوفير 12 مليار جنية أمس الأول لتوفير الدقيق ،قائلة إن المشكلة أصبحت في توفير الغاز .

وكشفت عن توفير البنك الدولي لمبلغ 800 مليون دولار لبرنامج ثمرات للحماية الإجتماعية ، وذلك بتخصيص مبلغ 6 الف جنية للأسرة شهرياً،موضحة أن البداية ستكون بالأسر الفقيرة بتوصيل الدعم بالرقم الوطني خاصة وأن البعض ليست لديه حساب بنكي أو نت ، منوهة أن الدعم يستمر لمدة عام ونصف ،مشيرة لخضوع 500 شركة للمراجعة بواسطة المراجع العام .

60 بليون دولار

وأقرت الوزيرة بوجود مشكلة في صناعة العملة المزيفة ،أكدت على تقوية مكافحة التهريب موضحة أن 40 % من موارد عائدات محروقات البترول المدعوم يتم تهريبها، وكشفت في المؤتمر الصحفي الذي عقدتةأمس الأربعاء بقاعة وزارة المالية عن دخول استثمارات للبلاد ممثلة في الخزانة الأمريكية مشيرة لقيامها بدفع القرض التيسيري البالغ قدرة 2،1 مليون دولار ،موضحة بانها ستسهم بصورة كبيرة في رفع ديون السودان البالغة 60 بليون دولار من خلال البنك الدولي، وأشارت هبة لاستفادة الدول من ذلك القرض وخاصة الدول الفقيرةعدا السودان واريتريا .

قطعت بالقول إن اعفاء السودان من الديون سيفتح الباب واسعاً لمؤسسة التمويل الدولي التي شيدت في السابق العديد من المنشات كسد الروصيرص وغيره .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...