السجن لصحفى سودانى (٤) سنوات بالسعودية

0

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية، الثلاثاء، إن محكمة سعودية قضت بسجن إعلامي سوداني أربع سنوات، بسبب نشره مشاركات انتقادية للمملكة على وسائل التواصل الاجتماعي.

وأضافت المنظمة أن الإعلامي والصحفي السوداني، أحمد علي عبد القادر، (31 عاما) سجن بسبب “الإساءة لبعض مؤسسات الدولة ورموزها، والتحدث سلبا عن سياسة المملكة، وظهوره على منصات إعلامية موالية لجهات معادية للسعودية والحديث فيها بما يسيء للمملكة”، من بين تهم أخرى.

وأوضحت أن الحكم مرتبط “بتغريدات ومقابلات إعلامية نشرها على تويتر وناقش فيها ثورة السودان 2018-2019 وأعرب عن دعمها، وانتقد تصرفات السعودية في السودان واليمن”.

وأوضحت “هيومن رايتس ووتش” أنه تم القبض على أحمد عبد القادر في مطار جدة يوم 19 أبريل حيت احتجز في مركز للشرطة لمدة 20 يوما قبل نقله إلى سجن الشميسي قرب مكة.

ونقلت المنظمة عن مصدر قوله إنه جرى التحقيق مع عبد القادر مرتين في أثناء اعتقاله، واتهم بممارسة سلوك على تويتر يسيء للسعودية.

وحكمت محكمة جنايات في جدة على عبد القادر، الذي عاش وعمل في السعودية لخمس سنوات من عام 2015 إلى 2020، على أساس تغريدات وتصريحات أدلى بها لوسائل الإعلام خلال فبراير شباط 2018 وبعده، نشر معظمها أثناء وجوده في المملكة، إضافة إلى مراسلاته الإلكترونية مع منظمات حقوقية دولية كبرى استفسر فيها عن العضوية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: عفوا لايمكنك نسخ محتوى الموقع !!