غير مصنف --

قوات الدعم السريع…. فعالية للحد من انتشار فيروس كورونا بولايات دارفور…

السودان اليوم:
عكست القافلة الصحية للدعم السريع للحد من جائحة كورونا بولايات دارفور الخمس التي انطلقت في ١١ مايو وحتى الأول من يونيو الحالي الأدوار الوطنية الكبيرة للدعم السريع ومساهماته المجتمعية في الحد من جائحة كورونا بجانب أدواره في حراسة البلاد والعباد في الوقت الذي تنشغل فيه وَزارة الصحة بصراعاتها من اجل التمكين، ولهذا لا يجد المواطن بالولايات في ظل النقص في الكوادر الطبية وازمة الدواء وإغلاق بعض المرافق الصحية من يحميه من كورونا الا الدعم السريع.
وقد استغرقت القافلة في رحلتها وتطوافها على ولايات دارفور ٢٢ يومآ وقطعت خلالها مسافة نحو ٤٧٩٨ كيلو متر في بوادي ومدن دارفور حيث وصلت غربا الي حدود السودان (الطينة) مع دولة شاد وشمالا الي الحدود مع ليبيا (الزرق) وجنوبا الي الحدود مع دولة جنوب السودان (الضعين)، وامتد نشاط القافلة ظل خلال أيام عيد الفطر المبارك الذي وجدها بمنطقة كورنوي بالقرب من الحدود مع شاد .
وسلمت القافلة الصحية للدعم السريع السلطات الصحية (مدراء الصحة) بولايات دارفور بحضور الولاة معقمات ومنظفات وأدوية ومستلزمات طبية وأدوات نظافة وقامت بالتنسيق معها بتعقيم المرافق العامة والاسواق ومصادر المياه ودور العبادة وأماكن التجمعات بالمدن والمحليات.
وشاركت في القافلة لأول مرة عربات رش حديثه، كونها إجراءات فعالة للحد من تفشي الفيروس.
وتجاوب المواطنون مع القافلة الصحية من خلال تنظيماتهم المختلفة وخاصة لجان مكافحة جائحة كورونا الشعبية واللجان العليا الرسمية حيث قامت بالتنسيق مع القافلة في تنظيم عمليات الرش والتعقيم.
ولم تستثني القافلة الصحية للدعم السريع معسكرات النازحين بدارفور حيث قامت بتعقيم معسكر ابو شوك للنازحين بشمال دارفور بالتنسيق مع عمد المعسكر واللجنة الخاصة بمكافحة الجائحة حيث استقبلت القافلة بحفاوة وترحيب داخل المعسكر الأمر الذي مكنها من تعقيم وتطهير المرافق العامة والاسواق دور العبادة وأماكن التجمعات والطواحين ومصادر المياه بالمعسكر الذي يضم ٤٢ مربع بالكامل فضلاً عن توزيع معقمات ومنظفات .
وتعتبر هذه القافلة هي القافلة الصحية الثالثة للدعم السريع للحد من جائحة كورونا المخصصة لمواطني الولايات بهدف دفع وتعزيز الجهود الوطنية لحماية وسلامة المواطنين من خطر الإصابة بفيروس كورونا، وتأتي هذه القوافل بتوجيه مباشر من النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو قائد قوات الدعم السريع ضمن المسئولية المجتمعية لهذه القوات.
واعتبر مراقبون ما يقوم به الدعم السريع من خدمات للمواطنين عبر القوافل الصحية والطبية لعدد مقدر من ولايات السودان، فضلاً عن دعمه الكبير لمعالجة الأوضاع الاقتصادية وحراسة الحدود ومنع التهريب يؤكد حقيقية انه الجهة الوحيدة التي يهمها أمر المواطنين و ان القائد حميدتي هو الشخص الوحيد الذي ينظر إلى قضايا المواطن ويعمل علي معالجتها في ظل تفاقم الأوضاع الصحية والاقتصادية وانشغال قحت بصراعاتها الداخلية وتصفية خلافاتها.
ومن النتائج الايجابية لتدخلات قوات الدعم السريع في مكافحة جائحة كورونا عبر القوافل إقرار السلطات الصحية بالولايات بمساهمة هذه القوافل ومساعدتها في الحد من تفشي الفيروس بدليل النتيجة الايجابية لمشاركتها في بورتسودان مما كان لهذه المشاركة الاثر الكبير في منع انتشار الفيروس هناك .
وحظيت القافلة الصحية لولايات دارفور الخمس باستحسان ورضا تام من قبل المواطنين وخاصة نازحي معسكر ابو شوك بشمال دارفور.
َوكان النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو قائد قوات الدعم السريع وجه القافلة الصحية لولايات دارفور بعد ختام برامجها بمدينة مليط بإعداد قافلة إسناد من داخل القافلة لمدينة الفاشر واسناد جهود الولاية حيث تم تنفيذ الحملة الاسنادية وتم أعادت تعقيم المدينة وتوزيع معقمات ومواد وقاية ونظافة للمستشفيات والمراكز الصحية ومعسكر النازحين بابي شوك بمدينة الفاشر حيث كان لهذه القافلة الاسنادية صدى عميق في نفوس المواطنين والسلطات
وقد بلغ حجم المعينات التي تسليمها كاسناد إضافي لمستشفيات مدينة الفاشر حاضرة ولاية شمال دارفور شملت (700) عبوة معقم للأيدي و (154) جركانة كلوركس و(68) جركانة ديتول، تم تسليمها لمستشفيات (السلاح الطبي والشرطة والنساء والتوليد والأطفال التخصصي ومستشفى الفاشر التعليمي) ، بعد تنفيذ القوات حملة تعقيم وتطهير للمستشفيات والمراكز الصحية والأسواق بمدينة الفاشر .
وقد عكست هذه الخطوة لدى المواطن بالفاشر مدى اهتمام قيادة الدعم السريع بقضايا المواطنين بصفه عامه ومواطن دارفور بصفة خاصة والعمل الدؤوب من اجل إيجاد معالجات لها وعلى رأسها مكافحة كورونا وتحقيق السلام عبر منبر جوبا .

The post قوات الدعم السريع…. فعالية للحد من انتشار فيروس كورونا بولايات دارفور… appeared first on السودان اليوم.

اضغط هنا للانضمام الى مجموعاتنا في واتساب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى