مواطنون يشتكون من الاثار الصحية لاستخدام البمبان داخل الأحياء السكنية

0

شكا مواطنون بمناطق مختلفة من ولاية الخرطوم معاناتهم من الاستخدام العشوائي والكثيف للغاز المسيل للدموع ” البمبان” من قبل قوات الشرطة واشاروا لدى حديثهم لبرنامج (كالآتي) بقناة النيل الأزرق أن هنالك مخاطر كبيرة ترتبت على ذلك خصوصا لدى الاطفال وكبار السن والمرضى وقال أحد المواطنين ان اثر البمبان يبقى في الارض والاشجار لاكثر من يومين موضحين ان اكثر المناطق تضررا من ذلك منطقة شروني وباشدار في الخرطوم والموردة وشارع الاربعين بامدرمان والمحطى الوسطى وشارع الموسسة بمدينة بحري مطالبين بضرورة انتباه الشرطة لعدم استخدام البمبان داخل الأحياء السكنية.


من جانبه قال د. محمد احمد على التوم الطبيب والمختص الكيميائي ان الاضرار الصحية للغاز المسيل للدموع متنوعة تصيب الجهاز التنفسي والجلد ويسبب ضيق التنفس والاختناق وقد يؤدي إلى توقف التنفس تماما بجانب احمرار وتورم الجلد بالاضافة للاضرار النفسية لدى الاطفال والنساء واشار في حديثه لبرنامج (كالآتي) بقناة النيل الأزرق أن المادة الكيميائية المستخدمة في ” البمبان” عبارة عن جزئيات صلبة متناهية الصغر مضغوطة داخل عبوة يتم اطلاقها في الهواء من جانبه تقدم المدير العام لقناة النيل الأزرق مقدم برنامج (كالآتي) الاستاذ عمار شيلا مناشدة لأدارة الشرطة بضرورة مراعاة الاستخدام المفرط للغاز المسيل للدموع  داخل الأحياء السكنية وقرب المستشفيات ووقف العقاب الجماعي للمواطنين لافتا الانتباه الى وجود بمبان عند بعض المواطنين يستخدم في بعض المناسبات الاجتماعية من قبل بعض الشباب المتفلتين وناشد السلطات بضرورة معرفة وصول هذا البمبان لايدي المواطنين كما اشاد بدور شرطة مباحث الحاج يوسف بالدور الذي تقوم به وخاصة طوافها الاخير على مربعات حي النصر 23 وعدد من المربعات الاخري وتبلغ المواطنين بالقبض على اللصوص الذي قاموا بسرقتهم وتم دعوة المواطنين للحضور لقسم الشرطة لمعاينة واستلام المسروقات ووجدت هذه البادرة اشادة وخلقت رأي عام ايجابي تجاه الشرطة داخل هذه الأحياء بصورة خاصة وشرق النيل بصورة عامة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.