اخبار السودان

قائد حركة مسلحة يطالب “حمدوك” ومجموعته بتسليم انفسهم لاقرب نقطة شرطة

وصف القائد مصطفي تمبور رئيس حركة تحرير السودان طلب تقدم للقاء الرئيس البرهان بالاستهبال السياسي وانه محاولة يائسة من مجموعة الإطاري لسرقة المشهد السياسي مجددا.

واكد تمبور ان ( قحت تقدم ) لا تمثل ٢% من الشعب السوداني وانها مرفوضة تماما بعد ان تحولت لحاضنة سياسية لمليشيا الدعم السريع.

وطالب تمبور حمدوك ومجموعته بالاسراع لتسليم انفسهم لاقرب نقطة شرطة لمواجهة التهم الموجهة إليهم وناشد تمبور الرئيس البرهان بعدم تضييع الوقت مع هؤلاء العملاء المتآمرين علي الوطن وان يواصل في مشروعه الرامي لإنهاء تمرد الدعم السريع وتخليص الشعب منه .

اضغط هنا للانضمام الى مجموعاتنا في واتساب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى