وزير الصحة: الوضع في الخرطوم يدعو للقلق جراء تزايد إصابات كورونا وسط أطفال المدارس والمعلمين

0 1٬030

الراى السودانى

عقدت اللجنة العليا للطوارئ الصحية اجتماعها اليوم بالقصر الجمهوري برئاسة الدكتور صديق تاور عضو مجلس السيادة الانتقالي ورئيس اللجنة.

وقال وزير الصحة الاتحادي الدكتور عمر النجيب في تصريح صحفي أن الاجتماع استعرض تقارير ضافية من وزارة الصحة الاتحادية ووزارة الصحة بولايتي الخرطوم والجزيرة والتي اوضحت وجود زيادة مضطردة في أعداد الاصابات والوفيات خاصة في ولايتي الخرطوم والجزيرة، مؤكدا أن الوضع في ولاية الخرطوم يدعو للقلق من جراء تزايد الحالات خاصة وسط أطفال المدارس والمعلمين.

وأضاف وزير الصحة ان ما يزيد الوضع تعقيدا وضع المؤسسات الصحية من حيث الامكانيات لاستقبال حالات الإصابة بوباء كورونا والحالات الأخرى الى جانب النقص الحاد في الطاقة الاستيعابية فضلا عن مشكلة عدم توفر الأوكسجين والأدوية والمعينات الأخرى.

وكشف وزير الصحة ان الاجتماع أمن على أن حماية المواطنين في الخرطوم والجزيرة وكافة انحاء البلاد هو الواجب الأول.

وأعلن وزير الصحة ان الاجتماع أصدر عددا من القرارات تمثلت في فرض لبس الكمامات والتعقيم والتباعد الاجتماعي في مؤسسات الدولة كافة والمدارس والمواصلات العامة واماكن التجمعات والازدحام وتفعيل القانون لانفاذ هذا القرار.

وأبان الوزير أن الاجتماع قرر أيضا تكوين لجنة من وزارات الصحة والمالية والطاقة لتوفير المعينات اللازمة للقطاع الصحي والتسريع في عملية التطعيم وزيادة الفئات المستهدفة لتضم الكوادر الصحية وكبار السن من المواطنين من عمر 60 الى أعلى بجانب ذوي الأمراض المزمنة والعاملين في القطاعات الحيوية.

وأشار سيادته الى ان اللجنة قررت زيادة وصول اللقاح والإسراع بتوزيعه وزيادة طاقة الفحص كماََ ونوعاََ.

ولفت د. النجيب الى ان اللجنة قررت المتابعة والمراقبة اللصيقة للوضع الصحي والتنسيق مع لجنة الأمن والدفاع بغرض التصدي للجائحة ومنع انتشار الوباء.

نسمة 300×350
تعليقات
Loading...
error: عفوا لايمكنك نسخ محتوى الموقع !!