السفير الروسي يدافع عن إجراءات البرهان

0

دافع السفير الروسي في الخرطوم فلاديمير جيلتوف، عن إجراءات قائد الجيش خلال 25 أكتوبر،

وقال جيلتوف وفقاً لـ” R” أمس، أن بلاده لا تتفق مع التفسير الغربي لما يجري من أحداث في السودان، وأضاف: “برأيي أن ما حدث في السودان كان مسارا موضوعيا وجرى فيه تصحيح نهج البلاد خلال الفترة الانتقالية، وبغض النظر عن التقييمات والتفسيرات لهذه الأحداث من قبل شركائنا الغربيين وحلفائهم في المنطقة، فإن الأمر هو تصحيح لما جرى خلال الفترة الانتقالية”.

وتابع: “أن فكرة أن هناك استيلاء على السلطة من قبل العسكريين، هي ما يروج له شركاؤنا الغربيون، ونحن من جانبنا لا نتفق مع هذا التفسير وهو ما يراه زملائنا الصينيون وآخرون في المنطقة، وهو ما نلمسه من أن الإدارة المشتركة العسكرية المدنية هي الحل الأفضل في فترة العامين المقبلين من الفترة الانتقالية للبلاد”.

وشدد جيلتوف على أن “لدى روسيا مركز لوجستي في السودان يقوم بمهمة توفير الإمدادات اللازمة للسفن الروسية، وأن العلاقات بين موسكو والخرطوم تاريخية وتتطور في جميع المجالات باستمرار.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.