إزالة التمكين: نعمل الآن على ملفات أكثر حساسية.. بينها ميلشيات الإخوان والأمن الشعبي

0 5

- الإعلانات -

قال عضو مجلس السيادة الانتقالي، الرئيس المناوب للجنة إزالة التمكين، محمد الفكي سليمان، إنّ اللجنة تعمل الآن على ملفات أكثر حساسية بالنسبة لملفات الفترة السابقة، مثل تمويل مليشيات الأمن الشعبي ومليشيات حزب المؤتمر الوطني المحلول.

وأوضح أنّ رموزاً متعدّدة من النظام المباد، ضالعة في هذه الملفات، بجانب عمل اللجنة في ملفات وصفها بالمهمة والحساسة في الخدمة المدنية، قال إنّها أيضاً ذات صلة برموز النظام المباد.

واعتبر سليمان الهجوم على اللجنة الآن هو عملية استباق لقراراتها وما ستكشف عنه للرأي العام، ولفت إلى أنّ الهجوم على اللجنة قديم، وينطلق من أهميتها وقدرتها على اتّخاذ القرارات الحاسمة السريعة، وأنّها منذ تكوينها والتشريع لها، أفلحت في اتّخاذ قراراتٍ حساسةٍ مساندةٍ لحكومة الفترة الانتقالية.

وقال الرئيس المناوب بحسب صحيفة الحداثة، “لاحقاً قاد الأداء الاقتصادي للحكومة الانتقالية الناس إلى حالة إحباط، من منطلق أن ما قامت به لجنة التفكيك وإزالة التمكين لم يأت ثماره”.
وتابع “ربما هذا ما قاد إلى تراجع بعض التأييد الشعبي الممنوح للجنة، وهذا ملموس بالنسبة لنا”.

الخرطوم (كوش نيوز)

تعليقات
Loading...