غير مصنف --

عدة مدن في العالم تتظاهر ضد ترامب.. بقلم محمد عبد الله

السودان اليوم:
مع استمرار الاحتجاجات فى واشنطون وعشرات المدن الأمريكية التى تطالب بضرورة انهاء هذه السياسة العنصرية ضد السود فإن الرئيس ترامب يمضى فى غيه وهو يستدعى حتى الان الف وستمائة عنصر من القوات الخاصة الى واشنطون لمواجهة المحتجين ان استدعى الحال .
وفى انتكاسة لجهود ترامب لاستدرار عطف المؤسسة الدينية زار الكنيسة القريبة من البيت الأبيض ورفع الانجيل وهو يأخذ صورة تذكارية أمام هذه الكنيسة التاريخية القريبة لكن عددا من رجال الدين البروتستانت والكاثوليك استنكروا استخدام ترامب الدين وتوظيفه فى معركته السياسية ، ومما زاد الحنق عليه انه وجه القوات الامريكية باستخدام القوة لابعاد المحتجين عن محيط الكنيسة حتى لايهتفوا بوجهه وهو ينوى اخذ الصورة .
ولم تقتصر الادانات لترامب وسياسته فى ادارة الازمة والتعامل مع المحتجين ورفض العنصرية على الداخل الامريكى فقد اتسعت دائرة الاحتجاجات ضد الادارة الامريكية لتشمل عددا من المدن فى بلدان مختلفة تطالب ترامب بالتخلى عن العنصرية المقيتة وايقاف استهداف السود.
فمن جانبه انتقد بابا الفاتيكان السلوك العنصرى رافضا العنف داعيا الى معالجة أى خلافات بالهدوء والبعد عن القوة مطالبا العالم أجمع ان يتصدى للعنصرية .
الحكومة البريطانية تلقت المزيد من الهجوم عليها من شعبها بسبب ما اسمته المعارضة التواطؤ مع ترامب وادارته , وقد خرج المتظاهرون امام السفارة الأمريكية فى لندن قبل يومين ، وامس تظاهر آلاف البريطانيين ضد العنصرية مطالبين حكومتهم باهمية ابلاغ ترامب استياء الشعب البريطانى من تصرف الشرطة الأمريكية اللا أخلاقى ، وصدرت بيانات من الشرطة البريطانية وبعض الشخصيات السياسية يرفضون فيه ماحدث بامريكا ويعلنون تضامنهم مع السود فى معركتهم ضد العنصرية والتمييز المقيت.
وفى فرنسا تظاهر الالاف فى باريس ومدن فرنسية اخرى ضد مقتل فرنسى من اصول افريقية ، واعلن المحتجون تضامنهم مع السود فى امريكا وهم يتعرضون لهذا العنف الممنهح من الشرطة ، ور فع الفرنسيون فى مظاهراتهم شعارات مناهضة للعنصرية مطالبين بضرورة تطبيق العدالة وانهاء هذا الوضع الشاذ ، وقد انقسمت الحكومة الفرنسية ففيها من قالوا بمساندتهم واشنطون فى تصديها لما وصفوه بالتخريب واعمال العنف كوزير الداخلية ، وجناح آخر فى الحكومة الفرنسية يقوده وزير الزراعة ينادى بضرورة انهاء العنصرية المتأصلة فى المجتمع الامريكى وانها سبب المشاكل .
اليونانيون خرجوا بالمئات واصطفوا امام السفارة الأمريكية فى اثينا وهم يرفعون قبضاتهم وقد ارتدوا قفازات سوداء يهتفون بتحقيق العدالة لجورج معلنين اعتراضهم على العنصرية المقيتة للادارة الامريكية التى مارست القتل والظلم بتأييدها لسلوك الشرطة اولا ثم تهديد الرئيس ترامب باستخدام القوة ضد المحتجين ودعوته للقوات المسلحة اللتأهب الى التدخل حال الحاجة اليها.
ولم تتاخر هولندا عن التظاهر ضد سياسات ترامب العنصرية اذ خرج المئات الى شوارع امستردام ينندون بماجرى فى امريكا ويطالبون بضرورة تحقيق العدالة ، معلنين تعاطفهم مع الامريكى القتيل والسود عموما فى هذا البلد .
وفى ألمانيا لاعبو كرة القدم يبدون تعاطفهم مع الامريكى القتيل ويرفعون شعار العدالة لجورج ، وعلى الرغم من توجه ادارات انديتهم لفتح تحقيق معهم بحجة ان الفيفا يرفض بشدة رفع أى شعارات سياسية إلا ان الاتحاد الدولى كان منصفا وهو يناصر هؤلاء اللاعبين بقوله انه يتفهم مشاعرهم الرافضة لما جرى فى امريكا قائلا انها ليست شعارات سياسية وانما مواقف اخلاقية ومشاعر انسانية لايمكن ان يتجرد منها اللاعبون باعتبارهم بشرا وإن العنصرية مرفوضة والفيفا يشجع على مناهضتها ، وقد ناشد رئيس الفيفا العالم ان يصفق للاعبين المحتجين فهم يرفضون العنصرية ويعلنون تضامنهم مع الضحايا مستنكرين الاحداث التى وقعت فى امريكا ،
وقال وزير خارجية ألمانيا انه يتفهم احتجاج اللاعبين فى الدورى الالمانى على العنصرية متمنيا ان يتخذ الساسة فى بلاده هذه الخطوة.
وفى لندن جثا لاعبوا فريق ليفربول على الأرض متحلقين حول بعضهم بعضا رافعين شعار ضرورة تطبيق العدالة معبرين بهذه الطريقة عن احتجاجهم على عنصرية الشرطة الأمريكية.
الاتحاد الاوروبى من جانبه استنكر استخدام القوة لقمع المحتجين السلميين داعيا الادارة الأمريكية الى احترام حرية التظاهر والبحث عن حل اسباب المشكلة.
وفى بوينس ايرس كانت هناك تظاهرة كبرى تندد بالوحشية التى قتل بها الامريكى الأسود رافضين ما اسموه السلوك العنصرى للشرطة الذى تحميه الادارة الأمريكية مؤكدين على ضرورة تحقيق العدالة ومحاسبة القاتل المجرم فورا وانهاءحالة العنصرية المقيتة التى تسير عليها الادارة الأمريكية .
انها انتفاضة عالمية بوجه الرئيس ترامب الذى قالت احدى الصحف الأمريكية ان البلاد على مايبدو تشهد آخر عهد الرئيس ترامب فهل تصدق التكهنات ويسقط ترامب نتيجة غبائه وعنجهيته.

The post عدة مدن في العالم تتظاهر ضد ترامب.. بقلم محمد عبد الله appeared first on السودان اليوم.

اضغط هنا للانضمام الى مجموعاتنا في واتساب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى